فنسنت فان جوخ: أبرز 14 محطة في حياته الفنية والاجتماعية

فنسنت فان جوخ: أبرز 14 محطة في حياته الفنية والاجتماعية

- ‎فيفنون
2699
التعليقات على فنسنت فان جوخ: أبرز 14 محطة في حياته الفنية والاجتماعية مغلقة

2- طفولته

كانت سنوات الطفولة، خاصة بعد اكتمال العائلة بولادة الاخوة: آنا، ثيودور (ثيو)، ويليمينا (ويل)، إليزابيثا (ليس)، كارنيليس (كور)، بداية تعلق وعشق فنسنت بالطبيعة، فقد كانت عائلة فان جوخ تخرج بشكل دوري في نُزه حول حقول وغابات زونديرت البهيجة.




في إحدى رسائله إلى أخيه ثيو في جانفي 1874، يقول فنسنت:

تنزّه كثيرا وأبقِ دائما حبك للطبيعة، لأنها الطريقة الصحيحة لفهم الفن أكثر وأكثر. إن الرسامين يفهمون الطبيعة ويحبونها، ومن خلال ذلك يعلموننا كيف نراها.

طوال حياته، كانت الطبيعة هي الرفيق الدائم له، حتى في أحلك أيامه:

لو لم أملك كل ذلك الحب للطبيعة وعملي، لاعتبرت نفسي حقا غير محظوظ. كلما ساءت علاقاتي مع البشر، كلما زاد ايماني بالطبيعة وتركيزي عليها. (رسالة إلى ثيو، صباح يوم الأربعاء 26 يوليو/ جويلية 1882 في لاهاي)

انفصل فنسنت عن عائلته لأول مرة بعد انتقاله في سن الحادية عشر إلى المدرسة الابتدائية في قرية زيفنبرجن، الأمر الذي أحزنه كثيرا. في تلك الفترة، بدأ فنسنت يرسم كأي طفل آخر، لكن لم تبد عليه سمات العبقرية والفن بعد. في سن الثالثة عشر، انتقل إلى المدرسة الثانوية في مدينة تيلبورخ، ورغم تميّزه في اللغات وحصوله على علامات جيّدة، إلّا أنه انقطع عن الدراسة في منتصف الطريق لأسباب مجهولة.

فنسنت في سن الثالثة عشر
فنسنت فان جوخ في سن الثالثة عشر



تعليقات الفايسبوك