رائحة الكتب القديمة من أين تأتي؟

رائحة الكتب القديمة من أين تأتي؟

- ‎فيعلوم, قراءة وكتابة
1927
التعليقات على رائحة الكتب القديمة من أين تأتي؟ مغلقة
@عبد الجبار دبوشة
رائحة-الكتب-القديمة-من-أين-تأتي؟

كثيرا ما تجد الأصدقاء يتحادثون عن رائحة الكتب القديمة، وربّما منهم من يهتم بها أكثر من اهتمامه بالقراءة نفسها، وبمحتوى الكتاب، وكثيرا ما تجدهم يتسابقون إلى المكتبات القديمة التي عادة ما تقع في حيّ شعبي ضيق للتنافس على حيازة هذه الكتب والاستمتاع بها، لكن هل سبق وأن فكّرتم وطرحتم السؤال! ما الذي قد يجعل الورق يتحوّل إلى شذى رائحة مبهرة!؟

وصف الأستاذ Matija Strlic من جامعة لندن لصحيفة “The Telegraph” رائحة الكتب بأنها:

“مزيج من رائحة العشب ورائحة الأحماض ورائحة الفانيلا ورائحة العفن، من الواضح أن هذه الرائحة تعتبر جزءا كبيرا من الكتاب مثل محتوياته.”

سر هذه الرائحة يكمن في مئات المركبات العضوية المتطايرة (VOCs) الموجودة على  صفحات الورق والمواد العالقة بها و الحبر، مع مرور الوقت تتحلّل هذه المركبات، فتنطلق في الهواء إلى أن تصل أنوفكم، توجد كتب جديدة ذات علامات تجارية محددة لها أيضا رائحة مميزة “مطوّرة” لكن ليست تماما مثل رائحة الكتب القديمة، بالاضافة إلى ذلك تقوم العديد من الآلات التي تصنع الكتب بتغيير مركباتها العضوية المتطايرة VOCs.

تشير تقارير موقع Compound Chemistry إلى أن رائحة اللوز مصدرها المركب الكيميائي “البنزالدهيد، C7H6O”، في حين يعطي الفانيلين شذى الفانيلا الممتع، الروائح الحلوة تأتي من التولوين والإثيلبنزين، ومركب 2- إيثيل هكسانول يعطي رائحة زهور خفيفة، ويمكن للكتاب أن يحتفظ ببعض الروائح التي تعرض لها على مرّ التاريخ، مثل الدخان “التبغ”، وإنسكاب المياه عليه، ووضع الزهور بين الصفحات.

رائحة الكتب القديمة مفيدة!

معرفة “لماذا رائحة الكتب القديمة هي على ما هي عليه” أكبر من مجرد حقيقة مسلية، فهي تساعد المكتبيين في التعرف على الكتب القديمة التي هي بحاجة إلى عناية أكبر من غيرها حتى لا تتعرض للتلف، حيث أشارت دراسة نُشرت على موقع Analytical Chemistry في 2009 إلى وجود 15 مركب عضوي ينهار بسرعة أكبر من غيره.

إذا كنت تعشق قراءة الكتب لكنك تفتقد إلى رائحة الكتب القديمة، فهنالك العديد من أنواع الشموع والروائح، ومعطرات الجو التي تجعل غرفتك معطرة مثل مكتبة قديمة هادئة ورائعة!

مترجم بتصرف.

تعليقات الفايسبوك